انضمام محمية فيفا الى قائمة "رامسار" للأراضي الرطبة
أعلن كبير المستشارين لمنطقة الشرق الأوسط وشرق أسيا "رامسار" الدكتور لو يونج اليوم الثلاثاء انضمام محمية فيفا الطبيعية إلى قائمة رامسار للأراضي الرطبة ذات الأهمية العالمية خلال حفل أقيم بهذه المناسبة في موقع المحمية في غور فيفا نظرا لأهميتها الكبيرة والتي تقع في أخفض منطقة على مستوى العالم من بين جميع المواقع المعلنة.

وأعرب امين عام وزارة البيئة المهندس احمد القطارنة مندوب وزير البيئة في كلمة له عن فخره بهذا الإنجاز العالمي الذي حققه الأردن ليس فقط على مستوى المنطقة بل على مستوى العالم، مشيرا إلى أن الأردن يعتبر من الدول الرائدة في مجال حماية البيئة والتنوع الحيوي حيث يسعى دائما للشراكة مع الجهات الإقليمية والدولية كافة العاملة في حماية البيئة والمساهمة في استدامة عناصرها.

ورحب يونج بمبادرة الحكومة الأردنية بإدراج المحمية مؤكدا أن أبرز ما يميز المحمية هي الخصائص الفريدة بكونها أخفض منطقة رطبة أدرجت على قائمة رامسار، حيث يبلغ انخفاضها عن مستوى سطح البحر بـ  426 م.

من جهته أشاد مدير الجمعية الملكية لحماية الطبيعة يحيى خالد بهذا الإنجاز الوطني الكبير واعتبره تتويجا لجهود استمرت لسنوات طويلة من العمل في حماية الطبيعة والتنوع الحيوي استمر على مدار 51 عاما منذ تأسست الجمعية إلى الآن وذلك بالشراكة والتعاون مع الجهات ذات العلاقة.​